وزير الثقافة: الفنان فريد حسن لم يستضف بصفته الفنية ولم أعلم بوجوده إلا قبل وقت قصير من الافتتاح


وزير الثقافة: الفنان فريد حسن لم يستضف بصفته الفنية ولم أعلم بوجوده إلا قبل وقت قصير من الافتتاح

وزير الثقافة: الفنان فريد حسن لم يستضف بصفته الفنية ولم أعلم بوجوده إلا قبل وقت قصير من الافتتاح

15 كانون الأول (ديسمبر) 2016

تناول وزير الثقافة والصناعة التقليدية الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمد الأمين ولد الشيخ في مؤتمر صحفي مشترك مع وزيري الوظيفة العمومية والاقتصاد والمالية عددا من الأمور من بينها أعمال مجلس الوزراء وأسئلة للصحفيين تناولت الفنان فريد حسن، والعلاقات مع غامبيا وتجمعات للمواطنين أمام الرئاسة.

وقال السيد الوزير في معرض الرد على سؤال تحدث عن تأخير دور الفنان السوري فريد حسن في أولى سهرات المدن القديمة بودان إلى ما بعد انسحاب رئيس الجمهورية إن الفنان فريد حسن خدم فعلا موريتانيا وللشعب الموريتاني معه ذكريات جميلة.
وأوضح الوزير أنه لم يكن على علم بوجود فريد في موريتانيا إلا قبل وقت قصير من افتتاح المهرجان. وقد أبدى الفنان الرغبة في أن يشارك ضيفا لا فنانا، مشيرا إلى أن المشاركين فنيا تمت برمجتهم شهرا قبل الافتتاح.
وقال" إن الفنان فريد حسن استاذ جامعي وموسيقار استضفناه رغبة منه وسيتم تكريمه اليوم بميدالية استحقاق باسم رئيس الجمهورية لأنه رجل خدم موريتانيا هو والفنانة هيام يونس التي أحبت موريتانيا وغنت لها وتعلقت بها".

وعن سؤال يتعلق بوجود متظاهرين أمام الرئاسة يطالبون بقطع أرضية قال الوزير إنها مسألة عادية معهودة منذ العام 2009 حيث أصبحت الرئاسة قبلة لأصحاب الحوائج والمتظلمين والمتذمرين. وهناك مسؤولون مكلفون باستقبال مشاكل هؤلاء للبحث لها عن حل.
وحول الجالية الموريتانية بغامبيا قال الوزير إن لنا مع هذا البلد علاقات وطيدة وبه جالية كبيرة، مشيرا إلى أن الحكومة تمنح العناية اللازمة لشؤون الجالية وتتابع قضاياها.

وتناول الوزير ونظراؤه أعمال مجلس الوزراء اليوم حيث أوضح أن المجلس درس وصادق على مجموعة من مشاريع المراسيم والبيانات من بينها مشروع مرسوم يحدد صلاحيات الولاة والحكام في مايخص تسيير الموظفين والوكلاء العقدويين للدولة، وبيان حول النظم والممارسات في مجال المحاسبة والتدقيق بالجمهورية الاسلامية الموريتانية .

وشرح وزير الوظيفة العمومية والعمل وعصرنة الإدارة السيد سيدنا عالي ولد محمد خونا أن مشروع المرسوم المتعلق بصلاحيات الولاة والحكام في ما يتعلق تسيير الموظفين والوكلاء العقدويين للدولة يدخل في إطار الجهود الحكومية الرامية إلى "حوسبة" تسيير المصادر

ويمنح مشروع المرسوم الولاة والحكام بعض الصلاحيات في مجال تسيير الموظفين والوكلاء العقدويين للدولة طبقا لاحكام القانون رقم 93/09 الصادر بتاريخ 18 يناير 1993 المتضمن النظام الاساسي للموظفين والوكلاء العقدويين للدولة.

أما الوزير المنتدب لدى وزير الاقتصاد والمالية المكلف بالميزانية وزير الاقتصاد والمالية وكالة السيد محمد ولد كمبوفقال إنه قدم أمام االمجلس باسم وزير الاقتصاد والمالية بيانا حول ترقية المنظومة المحاسبية الوطنية التي هي ذات أهمية بالغة في الدورة الاقتصادية وفي التعامل، وتدقيق البيانات المحاسبية ونشرها والتحكم فيها.